تقييم – فلم / Don’t look up

ربما يبكيني هذا الفلم أكثر مما يضحكني

لا أدري كيف أحسست لأول مرة في حياتي أنني أحيا داخل فلم حقا

نظام_التفاهة

لم يعد مجرد نظريات أو مبالغات نسردها بل بات واقع نحياه يدمر ما بقي من إنسانيتنا

هو مذنب الدمار الذي بتنا نشاهده في سماءنا ولا نملك معه حيلة..إلا تدخل السماء.

بين بساطة الواقع والفلسفة الإنسانية العميقة يحاول مخرج الفلم نسج رسالة لأول مرة أشهد فيها أحد أفلام هوليوود يتحرر من (التأطير السياسي أو الأيديولوجي خدمة للمصالح الرأسمالية الاقتصادية)

يجعلك هذا الفلم تبكي برغم الكوميديا التي فيه

وتكره ذاتك رغم أنك فهمت كل رسائله التي كانت تدور أساسا بعقلك

الممثلون أظهروا قدر من الاحترافية نقل الفلم إلى مستوى آخر من العمق الإنساني للحياة المعاشة لكل فئة من الناس ولكل مستوى من الإنسانية التي تحكمهم ويحيوها

ميرل، سطحية وخبث الساسة وماديتهم

كيت، تفاهة المشاهير وعدميتهم

جنيفر، الشباب المثقف المهمل الذي يصارع الحياة رغم شعور الاحباط

مارك، غرور وفساد رواد الأعمال الأثرياء وروبوتيتهم

جوناه، حمق النخب السياسية والاقتصادية وشذوذهم

والرائع ليوناردو، الإنسان الخام بمايملكه من تناقضات بين عمق المعرفة والسذاجة في شؤون الحياة بين القيم الأخلاقية وارتكاب الاثام بين إصرار العزيمة واللامبالاة لكن تظل الأسرة له هي كل شيء

شارك المقالة

أيمن قاسم الرفاعي

أيمن قاسم الرفاعي

مقالات ذات صلة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أيمن قاسم الرفاعي

Ayman Q. Alrefai

كاتب وباحث

أخر ما حرر
مقالات ذات صلة